مطلوب وكلاء في موريتانيا

القضاء المالي:يقضي بسجن الصحفي باتيلي سنة نافذة

محمد يوسف باتيلي المعروف براس باث.

قضت محكمة الجنايات المالية على الصحفي والناشط على شبكات التواصل الاجتماعي محمد يوسف باتيلي المعروف براس باث بالسجن سنة نافذة، وغرامة مالية تصل 100 ألف افرنك إفريقي، بتهمة “التحريض على العصيان”.

وقال عبد الرحمن ناماتا توري عضو لجنة الدفاع عن محمد يوسف باتيلي في تصريح أدلى به إن القضاء حكم على  باتيلي ب”السجن سنة، والبلاد على بعد 12 شهرا من حلول موعد الانتخابات الرئاسية، من أجل إسكاته، وعدم السماح له بالتعبير عن رأيه في بلد ديمقراطي”.

وأضاف توري أن الهدف من إصدار هذا الحكم بالإضافة “إلى إسكات راس باث، هو بعث رسالة إلى الشباب الناشطين على شبكات التواصل الاجتماعي، مفادها: لقد تمكنا من إنزال باث إلى الأرض، فلتكونوا حذرين”.

وقد صدر الحكم على راس باث في غيابه، حيث يوجد خارج البلاد، وقالت لجنة الدفاع عنه إنها تسعى إلى استئناف الحكم.

وكان راس باث قد أوقف خلال شهر أغسطس من العام 2016، حيث وجهت له تهمة “التحريض على العصيان” من خلال برنامجه الأسبوعي “الدليل” الذي يبث عبر إذاعة “مالي با أف أم” الخاصة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ولد محم: نتائج الاستفتاء أظهرت التفاف الشعب الموريتاني حول رئيس الجمهورية

قال رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية سيدي محمد ولد محم إن نجاح الاستفتاء على ...